-->
U3F1ZWV6ZTQyOTA3ODE2MDdfQWN0aXZhdGlvbjQ4NjA4NjM5MDM4
الاعطال
أخبار ساخنة

اسباب ارتفاع درجة حرارة محرك السيارة

ارتفاع درجه حرارة محرك السيارة  عند  السرعه أو الوقوف او المشي او السير او عند تشغيل المكيف او عند المرتفعات دلاله علي مشكله ما في المحرك ويجب عدم تجاهلها وفي السطور القادمه سنوضح بأذن الله اسباب ارتفاع درجة حرارة محرك السيارة.

اسباب ارتفاع درجة حرارة محرك السيارة
اسباب ارتفاع درجة حرارة محرك السيارة

 اسباب ارتفاع درجة حرارة محرك السيارة


1- خلل في نظام تبريد محرك السيارة 

ترتفع حرارة المحرك أثناء التشغيل نتيجة حرارة الإحتكاك والحرارة المتولدة من عملية الحريق يمكن أن يؤدي ارتفاع الحرارة الغير طبيعي أو الزائد إلى تلف الأجزاء الداخلية للمحرك إذا ما ذادت عن الحد المقرر, وأول الضرر هو تلف وجه رأس المحرك وربما حدوث إنحناء لرأس الأسطوانات لأعلى (التقوس) (Distortion) و الذي ربما يؤدي به، و يتحتم تغييره، كما أن استخدام الماء النقي أو المقطر و مانع الصدأ والتجمد بالدائرة يعتبر بالغ الأهمية لضمان سلامة عمل رأس المحرك وعدم حدوث الصدأ أو الترسب الكلسي (الجيري) الذي يؤدي إلى تلف رأس الماكينة حيث يصعب لتخلص منه بداخل مجاري المياه بكتلة المحرك أو برأس المحرك.
و من الجدير بالذكر أن دائرة تبريد المحرك تعمل على تخليص المحرك من (35%) تقريبا من إجمالي حرارة المحرك وبالتالي فوجود اي خلل في دائرة التبريد سيؤدي بالطبع الي ارتفاع حرارة المحرك ولذلك لابد من التأكد من سلامة عمل دورة التبريد للمحرك والتى تتكون من الآتي: 
  • المشع ( الراديتر Radiator )
  • مضخة الماء Water Pump
  • المنظم الحراري Thermostat
  • المروحة وسير المروحةFan and Fan belt
  • الجيوب ( القمصان ) Water Jackets
  • غطاء المشع Radiator Cap
  • خزان التمدد Expansion Tank
  • سائل التبريد Cooling Fluid
  • الأنابيب (الخراطيش) المائية Water Hoses
  • حساس الحرارة Temperature Sensor
بمعني ان مشكله في اي جزء مما سبق قد يؤدي الي ارتفاع درجه حرارة محرك السيارة فجميع اجزاء منظومة التبريد اسباب محتمله لسخونه المحرك ونذكر منها من الاسباب المحتمله ما يلي :
  • انخفاض مستوى سائل التبريد.
  • تلوث سائل التبريد نتيجة الصدأ.
  • تلف الترموستات الحراري.
  • توقيت متأخر للشرارة.
  • ارتخاء سير المروحة.
  • خلل بمضخة المياه.
  • تلف بمجموعة المروحة.


ملاحظات هامة  

 تعتبر درجة حرارة تشغيل المحرك المثلى والتي تتراوح ما بين 80 إلى 90 درجة مئوية هي خير دليل على سلامة وكفاءة عمل دائرة التبريد، حيث يجب أن تستقر هذه الدرجة بعد فترة إحماء المحرك، ويجب الإشارة إلى أن انخفاض حرارة التشغيل للمحرك يعتبر شيء غير صحي، فكلما قلت درجة حرارة التشغيل عن 80 درجة مئوية كلما زاد معدل البري والتآكل في أجزاء المحرك وخاصة الشنابر و جدران الأسطوانات، كذلك يقل معدل طرد بقايا ذرات الأحماض الكبريتية الناتجة من عمليات إعادة الإحتراق لبقايا نواتج الحريق السابقة بغرف الإحتراق والتي تسبب البري و التآكل بالصدأ لجدران الأسطوانات والشنابر.

وإذا لوحظ ارتفاع ضغط المياه داخل الراديتر مع ظهور فقاعات هوائية (كالزبد) بالخزان الإضافي للدورة عند زيادة لفات المحرك دل ذلك على تلف في حاشية  رأس الأسطوانات (جوان وش السلندر)، ويمكن التأكد من ذلك بالكشف على وجود الهيدروكربون بالمشع باستخدام جهاز تحليل العادم، وبالطبع فزيادة نسبته تدل على تسرب غازات الحريق إلى دائرة التبريد إما بسبب شرخ في إحدى الأسطوانات أو تلف حاشية رأس الماكينة.

بعض المحركات مزودة بنظام الحماية من الحرارة الزائدة عن طريق وحدة التحكم الإلكترونية (ECU) التي تراقب درجة حرارة السائل، وتمنع حدوث الأضرار نتيجة الحرارة الزائدة. 
 


 2- خلل في منظومة تزييت السيارة 

عند تشغيل المحرك ترتفع درجة حرارة أجزاؤه لعدة أسباب منها الإحتكاك بين الأجزاء الدوارة مع بعضها البعض مثل جلب النهايات الكبرى لأذرع التوصيل وركب عمود المرفق و جلب النهايات الصغرى و غيرها، لذلك تم تزويد المحرك بنظام التزييت الذي يخلص المحرك من هذه الحرارة و يقلل معدل البري و التآكل لأجزاء المحرك , لذلك فوجود خلل بدورة تزييت المحرك قد يؤدي الي سخونه المحرك وارتفاع درجه حرارته عن الحد المقرر.

الاسمبريد إلكترونيرسالة